يواجه العالم بعض الأزمات المائية فى الوقت الحالى و ذلك يرجع أولاً للنقص المائي الناتج عن بعض النزاعات بين الدول و آخر يرجع لإهدار بعض المصادر المائية الهامة البديلة بشكل كبير ، و على سبيل المثال إهدار الكثير من آبار المياه الجوفية دون الإستفادة القصوي منها و لذلك لزم التنويه إلى بعض الإجراءات الواجب إتباعها للحفاظ على المياه الجوفية بإعتبارها احد مصادر المياه المعالجة الهامة في العالم و يتضح أهمية دور شركات المعالجة المائية و من بينها شركة كواليتى آند بيور في الإستخدام الأمثل لآبار المياه الجوفية ، و تتضح في السطور التالية بعض الإجراءات التي يجب القيام بها للحفاظ على مصادر المياه الجوفية بالعالم

أولاً قيام وزارة الموارد المائية و الري بإقتراح مخططات لآبار المياه الجوفية حيث العمق المسموح به و المسافة المحسوبة مسبقاً بين الآبار و العمل على تحديد معدلات سحب المنتفعين للزراعة

ثانياً أن تقوم وزارة الري بدورها بالعمل على تجريم عمليات الري بالغمر و أن يتم السماح للمزارعين بالري بالتنقيط أو الري التحت سطحي و ذلك حفظاً على التربة بالطبع و لكن الأكثر أهمية هو الحفاظ على نسبة المياه الجوفية بالبلاد و التي تعتبر أحد مصادر المياه المعالجة الهامة في الوقت الحالي

ثالثاً و في الإطار ذاته أن يتم تجريم إستخدام المبيدات الحشرية و الأسمدة الزراعية الغير صديقة للبيئة و  ذلك لإنها تعمل على إلحاق التلوث بالمياه الجوفية

رابعاً أن يتم تجريم زراعة المحاصيل التي تحتاج الى كميات كبيرة من المياه كالأرز و الموز أن يتم زراعتها فى الأراضي التي لا تعتمد فيعمليات الري على المياه الجوفية

خامساً أن تقوم وزارة الموارد المائية و الري بإعطاء التصاريح اللازمة للقيام بحفر الآبار الجوفية و أن يتم  منع الحفر للغير حاصلين على التصريح

و بذلك قد تم توضيح كيفية تعاون الدولة مع شركات معالجة المياه للعمل على الحفاظ على المياه الجوفية كمصدر للمياه العذبة المعالجة ، و تقوم شركة كواليتي أند بيور بالقيام بعمليات تحلية المياه الجوفية على الوجة الأمثل للحفاظ على كميتها ولضمان درجة نقائها